النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: رسالة إلى أفلاطون

  1. #1
    عضو نشيط
    تاريخ التسجيل
    18-08-2010
    المشاركات
    113

    افتراضي رسالة إلى أفلاطون

    بسم الله الرحمان الرحيم
    أنا أخوكم الموحد من أهل السنة والجماعة كنت قد غادرت المنتدى منذ مدة بسبب كثرة الحذف والتعديل ولكن عدت فقط لأذكر الأخ أفلاطون ببعض النصوص للرد عليها

    نؤمن بالله الفرد الصمد الأحد ، قائلين لا اله الا هو ، ونؤمن بكتاب الله القرآن ، ورسوله سيدنا محمد خاتم النبيين ، ونؤمن بالملائكة ويوم البعث والجنة والنار ونصلي ونصوم ونستقبل القبلة ونحرّم ما حرّم الله ورسوله ، ونُحلّ ما أحلّ الله ورسوله ولا نزيد في الشريعة ولا ننقص منها مثقال ذرة (نور الحق صفحة 5 للغلام
    )
    يقول الغلام : بلغ عدد هذه الكتب التي نشرتها خمسين ألف كتاباً ، ونشرتها في كل مكان في مكة والمدينة وقسطنطينية وبلاد الشام ومصر وافغانستان ونشرتها إلى حد ممكن ، وظهرت ثمرة هذه الكتب بأن مئات الألوف من المسلمين الذين كانوا يعتقدون الجهاد قد تركوا هذا الإعتقاد النجس الذي كان راسخاً في قلوبهم ، وعلمهم علماؤهم الجهلة ، وهذه هي الخدمة الكبيرة الجليلة التي ظهرت مني والتي أستطيع أن أفتخر بها على جميع مسلمي الهند ، أنه لا أحد يقدر أن يأتي لها بمثيل (ستارة قيصرة صفحة 3 للغلام
    )
    يقول الغلام : إني أفنيت أكثر حياتي في تأييد الحكومة الانجليزية ومخالفة الجهاد ولا زلت أجتهد حتى صار المسلمون أوفياء مخلصين لهذه الحكومة (ترياق القلوب صفحة 15 للغلام
    )
    : لقد قضيت معظم عمري في تأييد الحكومة الانجليزية ونصرتها ، وقد ألفت في منع الجهاد ، ووجوب طاعة أولي الأمر الانجليز من الكتب والاعلانات والنشرات ما لو جمع بعضها الى بعض لملأ خمسين خزانة (ترياق القلوب صفحة 15 للغلام
    )
    إن الله خفف شدة الجهاد في سبيل الله بالتدريج ، فكان يقتل الأطفال في عهد موسى ، وفي عهد محمد صلى الله عليه وسلم ألغي قتل الأطفال والشيوخ والنساء ، ثم وفي عهدي ألغي حكم الجهاد أصلاً (اربعين نمرة 44 صفحة 15 للغلام
    )
    اليوم ألغي حكم الجهاد بالسيف ولا جهاد بعد هذا اليوم ، فمن يرفع بعد ذلك السلاح على الكفار ويسمي نفسه غازياً يكون مخالفاً لرسول الله الذي أعلن قبل ثلاثة عشر قرناً بالغاء الجهاد في زمن المسيح الموعود (كذبت والله على لسان الرسول الكريم) ، فأنا المسيح الموعود ولا جهاد بعد ظهوري الآن ، فنحن نرفع علم الصلح وراية الأمان (اربعين صفحة 47 للغلام
    )
    يقول في رسالته المقدمة لنائب حاكم المقاطعة عام 1898م : لقد ظللت منذ حداثة سني وقد ناهزت اليوم الستين ، أجاهد بلساني وقلمي لأصرف قلوب المسلمين إلى الإخلاص للحكومة الانجليزية والنصح لها والعطف عليها ، وألغي فكرة الجهاد التي يدين بها بعض جهالهم ، والتي تمنعهم من الإخلاص لهذه الحكومة ، وأرى أن كتاباتي قد أثرت في قلوب المسلمين ، وأحدثت تحولاً في مائة آلافهم (تبليغ رسالة المجلد 7 صفحة 1 لقاسم علي القادياني

    لقد ألفت عشرات من الكتب العربية والفارسية والأردوية أثبت فيها أنه لا يحل الجهاد أصلاً ضد الحكومة الانجليزية التي أحسنت إلينا بل بالعكس من ذلك يجب على كل مسلم أن يطيع هذه الحكومة بكل إخلاص ، وقد أنفقت على طبع هذه الكتب أموالاً كبيرة ، وأرسلتها الى البلاد الاسلامية ، وأنا عارف أن هذه الكتب قد أثؤت تاثيراً عظيماً في أهل هذه البلاد (رسالة مقدمة الى الحكومة الانجليزية من الغلام)

    يقول الغلام : اتركوا الآن فكرة الجهاد لأن القتال للدين قد حرم وجاء الإمام والمسيح ، نزل نور الله من السماء ، فلا جهاد بل الذي يجاهد في سبيل الله الآن فهو عدو الله ومنكر للنبي (تبليغ رسالت الجزء 4 صفحة49 للغلام
    )
    كتب مدير مجلة قاديانية (ريويو اف ريليجنز) محمد علي : يجب على الحكومة الانجليزية أن تعرف أحوال القاديانية ، فإن إمامنا أفنى اثنين وعشرين سنة من عمره في تعليم الناس بأن الجهاد حرام وحرام قطعي ، وما اكتفى على نشر هذا التعليم في الهند فقط ، بل نشره أيضاً في البلاد الاسلامية في العرب والشام وافغانستان وغيرها (ريويو اف ريليجنز نمرة 2 سنة 1904م
    )
    قال الغلام : إن هذه الفرقة ، الفرقة القاديانية لا تزال تجتهد ليلاً ونهاراً لقمع العقيدة النجسة ، عقيدة الجهاد من قلوب المسلمين (عريضة الغلام الى الحكومة - ريويو اف ريليجنز 1922م
    )


    لقد ألغي الجهاد في عصر المسيح الموعود إلغاءً باتاً (الاربعين للغلام)

    لقد آن أن تفتح أبواب السماء وقد عطل الجهاد في الارض وتوقفت الحروب كما جاء في الحديث : إن الجهاد للدين يحرم في عصر المسيح ، فيحرم الجهاد من هذا اليوم ، وكل من يرفع السيف للدين ويقتل الكفار باسم الغزو والجهاد يكون عاصياً لله ولرسوله (الخطبة الالهامية للغلام)

    إن الفرقة الاسلامية التي قلدني الله إمامتها وسيادتها تمتاز بأنها لا ترى الجهاد بالسيف ولا تنتظره ، بل إن الفرقة المباركة لا تستحله سراً كان أو علانية وتحرمه تحريماً باتاً. (ترياق القلوب صفحة
    332)
    ومن المعلوم أن هذا الوقت ليس وقت ضرب الأعناق لاشاعة الدين ، ولكل وقت حكم آخر في الكتاب المبين (اعجاز المسيح صفحة 21 للغلام)


    فإن أعدائنا لا يسلّون النواحل للنحلة ولا يشيعون عقائدهم بالسيوف والأسنة بل يستعملون ما لطف ودق من أنواع المكائد ويأتون في صور مختلفة كالصائد ، وكذلك أراد الله لنا في هذا الزمان ، أن نكسر عصا الباطل بالبرهان لا بالسنان ، فأرسلني بالآيات لا بالمرهفات ، وجعل قلمي وكلمي منبع المعارف والنكات وما أعطاني سيفاً وسناناً وأقام مقامهما برهاناً وبياناً (إعجاز المسيح صفحة 22 للغلام
    )
    واعلموا أن وقت الجهاد السيفي قد مضى ، ولم يبق إلا جهاد القلم والدعاء وآيات عظمى. (حقيقة المهدي صفحة 178 للغلام)

    وليس حرام عليه أن ينظر في هذه الرسالة أيضاً ليتضح عليه كيف أعلنت بصوت عالٍ في منع الجهاد والخروج على هذه الدولة وتخطئة المجاهدين (نور الحق صفحة 25 للغلام

    فانظروا يا أولي الأبصار ، لِمَ فعلت هذه الافعال ولِمَ أرسلت هذه الكتب التي فيها منع شديد من الجهاد لهذه الدولة في ديار العرب وفي غيرها من البلاد؟ (نور الحق صفحة 26 للغلام
    )
    فما أوسخ وما أنجس الدين الذي لا يأمر الإنسان أن يتعاطف مع أخيه الانسان، وكم هو حقير البغض بين البشر والمليء بالأشواك ، وما دمتم قد انضممتم إليّ فلا تكونوا على تلك الشاكلة (الحكومة البريطانية وموضوع الجهاد صفحة 47 للغلام
    )
    واظن انه استشاط من منع الجهاد ووضع الحرب والسيوف الحداد وان الوقت وقت اراءة الآيات لا زمان سل المرهفات ولا سيف الا سيف الحجج والبينات فلا شك ان الحرب لاعلاء الدين في هذه الاوقات من اشنع الجهلات (حاشية الهدى والتبصرة لمن يرى صفحة 265 للغلام
    )
    ولذالك قلت غير مرة ان الجهاد ورفع السيف عليهم (الاستعمار الصليبي البريطاني) ذنب عظيم وكيف يؤذي المحسن من هو كريم ومن أذى محسنه فهو لئيم .... ومن أساء الى المحسن فهو قلب ملعون او كلب مجنون (الهدى والتبصرة لمن يرى صفحة 318 للغلام
    )

    والان الشركيات
    إنما أمرُكَ إذا أردتَ لشيء أن تقول له كُن فيكون. (التذكرة صفحة 164)
    أنت مني بمنزلة توحيدي وتفريدي فحان أن تُعان وتُعرف بين الناس (التذكرة صفحة 53)
    أنت مني بمنزلة لا يعلمها الخلق ، وجدتك ما وجدتك ، أنت مخلوق من ماءنا القديم وهم من الفشل (التذكرة صفحة 165)
    أنت مني بمنزلة توحيدي وتفريدي (التبليغ صفحة 108)
    رأيتني في المنام عين الله وتيقّنت أنني هو ...وأعني بعين الله رجوع الظل الى أصله وغيبوبيته فيه كما يجري مثل هذه الحالات في بعض الاوقات على المحبين. (التذكرة صفحة 152- 155 وايضا التبليغ صفحة 125 - 127 للغلامووجدت قدرته وقوته تفور في نفسي وألوهيته تتموّج في روحي وضُربت حول قلبي سُرادقات الحضرة ودقّق نفسي سلطان الجبروت. فما بقيتُ وما بقي ارادتي ولا مُناي. وانهدمت عمارة نفسي كلها وتراءت عمارات رب العالمين . (التذكرة صفحة 152- 155 وايضا التبليغ صفحة 125 - 127 للغلاموبعد ذلك يُكسى الانسان الكامل حُلّة الخلافة من الحضرة ، ويُصبغ بصبغ صفات الألوهية على وجه الظليّة تحقيقاً لمقام الخلافة (الخطبة الالهامية صفحة 17 للغلام)
    وإني جئت من الحضرة الرفيعة العالية ، ليُريَ بي ربي من بعض صفاته الجلالية والجمالية....فجعلني مظهر المسيح عيسى ابن مريم .....وجعلني مظهر النبي المهدي أحمد ....فجئت في الحُلتين المهزودتين المصبّغتين بصبغ الجلال وصبغ الجمال ، وأُعطيتُ صفة الإفناء والإحياء من الرب الفعال (الخطبة الالهامية صفحة 21 للغلام)
    : قال لي الرب "أنت مني وأنا منك ، ظهورك ظهوري" (وحي المقدس صفحة 650 للغلام)
    إن الله نزل فيّ وأنا واسطة بينه وبين المخلوقات كلها (كتاب البرية صفحة 75 للغلام)
    في هذه المرحلة رأيت أن روح الله المقدسة قد دخلت في كياني وصار الله يسيطر على جسدي واندمج كياني مع كيان الله حتى لم يبق مني جزيء بشري واحد (كتاب البرية صفحة 102 و 103 للغلام)
    لقد بُعثت من الله تعالى كمظهر لقدرته ، فأنا قدرة الله المتجسدة ، وسيأتي من بعدي آخرون ، سيكونون مظاهر قدرة الله الثانية (الوصية صفحة 6 للغلام)
    الكذب عند الغلام
    إن الذين يكذبون يفقدون مصداقيتهم إلى حد يظن المرء أن هناك شيئاً من الكذب والزور في قولهم حتى لو صدقوا. وإذا ما أراد المعتادون على الكذب التخلّي عن عادتهم تلك ، فإنهم لن يجدوا ذلك سهلاً ، إنما يتطلب ذلك منهم المجاهدة لزمن طويل حتى يعتادوا قول الصدق (كتاب شروط البيعة صفحة 22 ، الملفوظات المجلد 3 صفحة 350 للغلام)
    الكذب صنم يعتمد عليه الكاذب ولا يتوكّل على الله ، فالكاذب يفقد بكذبه ربّه (كتاب شروط البيعة للخليفة الخامس صفحة 23 ، فلسفة تعاليم الاسلام ، الخزائن الروحانية المجلد 10 صفحة 360 - 361 للغلام)
    أي دأبهم ينصحون الآخرين أيضاً لأن يقولوا الحقّ ولا يجلسون في مجالس الكاذبين (كتاب شروط البيعة للخليفة الخامس صفحة 24 ، فلسفة تعاليم الاسلام ، الخزائن الروحانية المجلد 10 صفحة 360 - 361 للغلام)
    إن الكذب أم الخبائث (قول الغلام المندرج في تبليغ رسالت الجزء 7 صفحة 28)
    إن الكذب ليس أقل جريمة من الارتداد (حاشية "اربعين" نمرة 3 صفحة 24 للغلام)
    إن المفتري عليه لعنة الله وليس له أي منزلة عند الله (نصرة الحق صفحة 10 للغلام)
    من ثبت كذبه في شيء واحد لم يعتمد عليه في أشياء أخرى (عين المعرفة صفحة 222 للغلام)
    كلام الكذاب لا يخلو عن المتناقضات (ضميمة براهين احمدية الجزء 5 صفحة 112 للغلام)
    وإن كنتم في شك من أمري ، فامتحنوني كيف شئتم (الخطبة الالهامية صفحة 54 للغلام)
    لقد قدّر الله تعالى في عصر رسول الله صلى الله عليه وسلم بعض الابتلاءات الخفيفة أيضاً ..فقد سنّ ألاّ يستشير أحد رسول الله صلى الله عليه وسلم مهما كان نوع استشارته ما لم يُقدّم له هدية. (الوصية صفحة 37 للغلامواعلموا أن لوحي الله : "ولا نُبقي لك من المخزيات ذكرا" معنيين : أولهما أننا سنمحو ما يُشاع ضدك من اعتراضات بنية الاهانة ، فلن يبقى لها اسم ولا أثر ، وثانيهما أننا سنطمس من صحيفة الوجود اؤلئك المعترضين الذين لا يرتدعون عن شرورهم وإثارتهم المطاعن ، فبهلاكهم سوف تنمحي اعتراضاتهم السخيفة أيضاً ( الوصية صفحة 2 للغلام)
    تحققت وصدقت من تنبؤاتي أكثر من ثلاثة آلاف نبوءة (حقيقة المهدي صفحة 8 المطبوع 1899م) ويكذب نفسه بنفسه عندما يقول بعد سنتين : أنا نفسي رأيت أنه قد تحققت لي إلى الآن مائة وخمسين نبوءة (إزالة غلطة صفحة 7 المطبوع 1901م)
    إن رسول الله صلى الله عليه وسلم ولد ، وبعد أيام من ولادته مات ابوه (بيغام صلح صفحة 19 للغلام)
    يقول غلام احمد عن الرسول صلى الله عليه وسلم : ولد له احد عشر ابناً وتوفوا كلهم (عين المعرفة صفحة 286 للغلام)
    انظروا ماذا قال الله في القرآن الكريم : لا يوجد أظلم ممن افترى عليّ وأنا أهلك المفتري عجلاً ولا أمهله (تذكرة الشهادتين صفحة 34 للغلام) أين نجدها بالقرآن؟
    جاء في القرآن : يوم يأتي ربك في ظلل من الغمام (حقيقة الوحي صفحة 154 للغلام) أين نجدها بالقرآن؟
    أن رسول الله سئل عن القيامة متى تقوم؟ فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم تقوم القيامة الى مائة سنة من تاريخ اليوم على جميع بني آدم (ازالة الاوهام صفحة 253 للغلام) أين نجد هذا الحديث؟
    ورد في الأحاديث الصحيحة أن المسيح الموعود ينزل على رأس القرن ويكون إماماً للقرن الرابع عشر (ضميمة نصرة الحق صفحة 188 للغلام) أين نجد هذا الحديث؟
    كتب أحد مبلغي القاديانية محمد أحسن : ما جاء أحد من أولي العزم من الرسل والأولين الذي يكون في مرتبة إمامنا المسيح الموعود وقد ورد في الحديث : "لو كان موسى وعيسى حيان لما وسعهما إلا اتباعي" ولكني اقول : لو كان موسى وعيسى حياً في عصر إمامنا لما وسعهما إلا اتباعه (الفضل 18 مارس 1916م) أين نجد هذا الحديث؟
    ولو كان الايمان معلقاً بالثُريا لناله رجلٌ من أبناء الفارس (التذكرة صفحة 198)
    وتكون محاربة شديدة ، وتنجر الحرب إلى أربعين سنة من يوم ظهور المسيح حتى يُسمع دعاء المسيح لتقواه وصدقه (الخطبة الالهامية صفحة 13 للغلام)
    الان الزنا عندهم
    إن المسيح الموعود غلام أحمد كان نبياً فلذلك ليس عليه شيء إن اختلط بالنسوة ومسهن وأمرهن بمساجهن يديه ورجليه ، بل هذا موجب للثواب والرحمة والبركات (جريدة الفضل القاديانية 20 مارس 1928مكتب إلى خليفته الأول وصاحبه نور الدين : حينما تزوجت لا زلت متيقناً بأني لست برجل مدة طويلة (مكتوبات احمدية الجزء 5 نمرة 145)
    ما أظن انكم بلغتم في ضعف الدماغ مثل ما بلغت ، وحينما تزوجت كنت مستيقناً اني لست برجل (مكتوب الغلام الى نور الدين خليفته الاول المندرج في مجموعة مكاتيبه "مكاتيب احمدية" الجزء 5 نمرة 13)
    يقول القاضي يار محمد القادياني : إن المسيح الموعود بين مرة حالته فقال : إنه رأى نفسه كأنه امرأة ، وأن الله أظهر فيه قوته الرجولية (ضحية الاسلام صفحة 34 ليار محمد القاديانيقد نفخ فيّ روح عيسى كما نفخ في مريم ، وحبلت بصورة الاستعارة ، وبعد أشهر لا تتجاوز عن عشرة أشهر ، حولت عن مريم ، جعلت عيسى وبهذا الطريق صرت ابن مريم (سفينة نوح صفحة 47 للغلام)
    يقول ابنه وخليفته الثاني : إن الأفيون يستعمل في الأدوية كثيراً ، حتى كان أبي يقول الأفيون نصف الطب ، ولذا استعماله للتداوي يجوز ولا بأس به ، وإنه صنع دواء باسم "ترياق إلهي" ... وكان الجزء الأكبر في هذا الدواء الأفيون ، وكان يُعطي هذا الدواء لخليفته الأول نور الدين ، كما كان يستعمله هو أيضاً حيناً بعد حين لمختلف الأمراض (مقال محمود احمد في الفضل 19 يوليو 1929م)ويقول صاحب مطبعة ويشهد بان غلام احمد كان أفيونياً فيقول : إنه حينما جاء أول مرة مطبعي وجلس على الكرسي وبدأ يتحدث عن الكتاب فظننت من عينيه النائمة المغمضة أنه يستعمل البنج أو الأفيون كما يستعمله رؤساء عصره....ولكني فهمت الآن بأن السكر الذي رأيته ما كان سكر الأفيون والبنج بل كان سكر معرفة الله (بيان نور احمد القادياني في الفضل 20 اغسطس 1946م)يقول الطبيب بشارت علي القادياني : وأي شيء في استعمال (براندي) و (روم) في حالة المرض ، واي شيء على إمامنا إن استعمله أو أذن لإستعماله لأجل المرض ...وهذا مع إنه معروف أنه كان ضعيفاً وكان تبرد يداه ورجلاه ، وأحياناً كان يفقد نبضه ، فإن شرب الخمر في مثل هذه الأحوال ، فليس مخالفاً للشريعة بل هو عين الشريعة. (مجلة قاديانية - بيغام صلح - 14 مارس 1935م) إن مسيحاً كان يشرب الخمر لعله من المرض أو لعادته القديمة (سفينة نوح صفحة 65 للغلام)
    كان كثير من الناس يقولون أن حضرة المسيح الموعود لا يعرف حتى الأردية ، وغيره يكتب له الكتب العربية ثم ينسب إليه ، وكان بعضهم يقول أكثر من هذا بأن الشيخ نور الدين هو الذي يكتب له الكتب ، والحقيقة أن المسيح الموعود نفسه لم يدّعي أنه درس العلوم الظاهرية من أحد ، وكان يقول إن أستاذي كان يأكل الأفيون ويشرب الشيشة وأحياناً لكثرة سكره كان يُسقط الشيشة على الأرض ، فماذا كان يُدرّس مثل هذا الأستاذ (خطاب ابن الغلام محمود احمد في جريدة الفضل 5 فبراير 1929م)
    .
    الظلم
    ولما قرب وقت ظهور الآية اتفق في تلك الايام أن واحداً من أعز أعزتهم الذي كان اسمه احمد بيك أراد أن يملك ارض اخته التي كان بعلها مفقود الخبر من سنين....فأوحى الله إليّ أن أخطب سبيّته الكبيرة لنفسك وقل له ليصاهرك أولاً ثم ليقتبس من قبسك ، وقل إني أُمرت لأهبك ما طلبت من الأرض وأرضاً اخرى معها وأُحسن إليك بإحسانات أخرى على أن تنكحني احدى بناتك التي هي كبيرتها ، وذلك بيني وبينك ، فإن قبلت فستجدني من المتقبلين
    المتقبلين ، وإن لم تقبل فاعلم أن الله قد اخبرني أن إنكاحها رجلاً آخر لا يبارك لها ولا لك فإن لم تزدجر فيصبّ عليك مصائب وآخر المصائب موتك فتموت بعد النكاح الى ثلاث سنين ، بل موتك قريب ويرد عليك وأنت من الغافلين وكذلك يموت بعلها الذي يصير زوجها الى حولين وستة أشهر قضاءً من الله فاصنع ما أنت صانعه وإني لك لمن الناصحين. (التذكرة صفحة 124 و 125) : الخيانة
    نعم أنا وعدت بطبع الكتاب في خمسين مجلداً ، ولكن لما أنه لا فرق بين 5 و 50 إلا نقص النقطة الواحدة فلذا لم أخلف الوعد (مقدمة براهين احمدية الجزء 5 صفحة 7 للغلامعندما طلب الناس منه أن يرد إليهم قيمتهم الباقية من طباعة الخمسين مجلد قال : هذا مال أعطانيه الله ولا أرد إلى أحد ولو قرشاً كما لا يعطيني بعد ذلك شيئاً (اعلان الغلام المنشور في جريدة الحكم 21 مارس 1905م)
    كانت امرأة فاحشة تكتسب من زناها ، فجمعت أموالاً كثيرة ثم تابت توبة ، فاستفتى أهلها من العلماء عن هذا المال الذي اكتسبته بزناها ، فأجاب العلماء بأنه لا يجوز استعمال هذا المال ، وهو حرام ، فطلب منهم المرزا غلام أحمد هذا المال وتسلّمه منهم ، فلما اعترض المسلمون وقالوا : إن مدعي النبوة لياكل المال الحرام؟ فأجاب بأن المالك للمال في الحقيقة هو الله تعالى ، والعبد نائب عنه ، فإذا عصى العبد مالكه ، يعود المال على مالكه ، فبهذا السبب لا يكون العبد وقت عصيانه مالكاً لهذا المال ، وإنما المالك هو الله تعالى ، فليس بحرام (آثينة كمالات اسلام صفحة 383 طبع لاهور
    ومرة مرض ابن غني كبير قادياني ، فطلب من حضرة المسيح الموعود أن يدعو لشفاء ابنه فرد عليه حضرة المسيح الموعود : ينبغي أن يخصص هذا الغني مبلغاً ضخماً حتى ندعو لابنه (خطاب محمد صادق مفتي القاديانية المندرج في جريدة الفضل 22 اكتوبر 1937مأريد أن أقضي اليوم وهزيعاً من الليل في الدعاء لنفسي ولأحبائي ، فيجب أن تكتب لي أسماء جميع الأحبة الموجودين هنا وعناوينهم حتى أذكرهم في الدعاء (رسالة الغلام للخليفة الأول نور الدين المنشورة في جريدة الحكم عدد أول أيار عام 1900 ، الخطبة الالهامية صفحة أ الناشر)
    يقول ابن الغلام وخليفته الثاني رواية عن خاله : إن ميرزا شير علي الذي كانت أخته تحت حضرة المسيح الموعود كان رجلاً وجيهاً ، جميلاً ، ذا لحية طويلة بيضاء ، وكان يجلس في طريق القاديان ، وكلما جاء رجل جديد من أتباع حضرة المسيح الموعود الى القاديان دعاه وأجلسه بجنبه وبدأ يقول له : إن غلام أحمد كذاب ونهاب وفتح هذا الدكان لكي يسلب الناس أموالهم ، أنا أعرف الناس به لأنه من أقاربائي وأنتم لا تعرفون ، أنا أعرف أنه كان رجلاً فقيراً ، وكان محصوله ضئيلاً ، وفوق ذلك حرمه أخوه من إرث أبيه ، فلذا فتح هذا الدكان ، وأنتم لا تعرفون حقيقته لأنكم تأتون من بعيد ، وأما نحن فنسكن بجنبه (خطبة محمود احمد ابن الغلام المندرج في الفضل 17 ابريل 1946م)
    حين تم الإعتراض على غلام احمد بأنه ينفق التبرعات التي تجمع باسم الدين على نفسه وازواجه ، وأنه ينبغي ان يقدم الحساب إلى الناس قال : أنا لست بتاجر حتى أضع الحساب عندي ، ولست بخازنلجمعية حتى أحاسب ، أنا خليفة الله في الأرض فلا يمكن أن يسألني أين أنفقت وأين صرفت ، هؤلاء مؤمنون حقاً الذين يعطونني مالاً ثم لا يسألونني سواءً فهموا أو لم يفهموا ويعدون الإعتراض موجباً لسلب الايمان (ملخص اعلان الغلام المندرج في الفضل 19 سبتمبر 1936م)
    الغلام الشتام
    يقول الغلام : كنت مشركاً وأسىء الأدب كعوام المسلمين (حقيقة الوحي ص230)
    لا يوجد في الدنيا شيء أنجس من الخنزير ، ولكن العلماء الذين يخالفونني هم أنجس من الخنزير ، أيها العلماء يا آكلي الجيفة وأيتها الأرواح النجسة (أنجام آثم صفحة 21 للغلام)
    وتراءى بعض الناس كالكلاب وبعضهم كالذئاب وبعضهم كالخنازير وبعضهم كالحمير وبعضهم كالافاعي يلدغون (الخطبة الالهامية صفحة 63 للغلام)
    ويقول في احد مخالفيه المسمى "سعد الله" : غول ، لئيم ، فاسق ، شيطان ، ملعون ، نطفة السفهاء ، خبيث ، مفسد ، مزور ، منحوس ، وابن الفاحشة (انجام آثم صفحة 281 للغلام)
    ويخاطب المناظر الشهير الشيخ ثناء الله الأمر تسري : يا كلب ، يا آكلي الجيفة (حاشية ، انجام آثم صفحة 25 للغلام)
    ويخاطب المناظر الشهير الشيخ ثناء الله الأمر تسري : يا أبا جهل (تتمة حقيقة الوحي صفحة 26 للغلام)
    ويخاطب المناظر الشهير الشيخ ثناء الله الأمر تسري : ابن الريح ، الغدار (اعجاز احمدي صفحة 43 للغلام)
    قال محمود احمد بن الغلام حين سمع واحداً يسب واحداً : (انك ابن الحرام) فقال : إن مثل هذا كان يجلد بحد القذف في زمن عمر ولكن الآن يسمع الناس أن واحداً يسب واحداً "بابن الحرام" ولا يتحركون ، كأن هذه الشتيمة ليست بشيء عندهم (خطبة الجمعة لمحمود احمد المندرجة في جريدة الفضل 13 فبراير 1922م)
    يقول غلام لاحد العلماء المسلمين : آذيتني خبثاً فلست بصادق ، إن لم تمت بالخزي يا ابن بغاء (انجام آثم صفحة 288 للغلام)
    ويسب عالماً كبيراً من علماء المسلمين : رقصت كرقص بغية في مجالس ("حجة الله" العربي صفحة 87 للغلام)
    ويسب احد رجال الدين النصراني : هذه علامة ابن الحرام انه لا ينهج طريقاً مستقيماً (انوار الاسلام صفحة 30 للغلام)
    ويشتم عامة رجال الدين الهندوسي : إنهم أبناء الحرام ورذيلو الطبائع (آرية دهرم صفحة 54 للغلام)
    تلك كتب ينظر إليها كل مسلم بعين المحبة والمودة وينتفع من معارفها ويقبلني ويصدّق دعوتي ، إلا ذرية البغايا الذين ختم الله على قلوبهم فهم لا يقبلون (التبليغ صفحة 105)
    أتقسمون أنكم رضيتم بما أخزاكم ربي بحذائي وما استطعتم أن تكتبوا شيئاً في العربية كإملائي؟ (مكتوب احمد صفحة 58 للغلام)
    فاعلم أن نبأ موته كان مشروطاً بعدم الرجوع الى الحق والصواب ، وما كان كحُكم قطعي كما فهم بعض الدواب. (مكتوب احمد صفحة 63 للغلام)
    فرد عليهم الغلام : يُصأصئون كما يصأصأ الجرْوُ ولا يستبصرون ، ويضاهي بعضهم بعضا في الجهل فهم متشابهون (مكتوب احمد صفحة 88 للغلام)
    أنا عاهدت أمام نائب الحاكم بأني لا أستعمل بعد ألفاظاً سيئة (مقدمة كتاب البرية صفحة 13 للغلام)
    زواجة من بيجوم محمدى ونبوؤاته
    إن الله الرحيم بشرني زواجاً قائلاً: إن بيتك سيكون مملوءاً بالبركة و أنني سوف أتم نعمتي عليك من هؤلاء السيدات المباركات اللاتي سيحضرن إليك بعد هذا. وأن عائلتك ستنمو نمواً كبيرا)).
    إني أعلنت في فبراير سنة 1886 بعد الإلهام من الله بأنه بشرني بالزواج بعد هذا الإعلان وسوف أتزوج نسوة ذوات يمن وبركات ويولد منهن أولاد)).
    ((وبخصوص هذا الإلهام فإن منشي محمد رمضان صاحب يقول: إن الإلهام له العديد من الأشكال. فهو بالنسبة للناس الطيبين يكون طيباً. أما بالنسبة للمراهقين فإنه يدور حول النساء)).


    إن بركات من الله تحل على هذا العبد المتواضع. ولقد أردت دائماً أن اروي بعضا ً منها لأصدقائي. وهكذا حتى تصل إليكم أنتم أيضا . حيث أنكم تعتبرون من بين الأصدقاء الأعزاء. و أريد أن اصف لكم هذه النبوءة ليوم واحد. ربما كان ذلك قبل أربعة أشهر عندما أوحي إلى هذا العبد المتواضع أن" ابناً يتمتع بقوتين مكتملاً في
    خصائصه الخارجية و الداخلية سيهدى إليكم وسيكون اسمه عمانويل و بشير". وحتى هذه اللحظة كنت اعتقد أن هذا الولد سيولد من هذه الزوجة (نصرت). ولكن الوحي المتتابع يشير إلى أنه وبالسرعة المطلوبة يجب علي أن أتزوج مرةً أخرى. و لقد قرر الوحي أن سيدةً تقيةً بالفطرة وبالسلوك ستعطى لي و ستحمل بأطفال. إن
    الشيء المدهش في هذا أنه بعد أن تلقيت هذا الوحي رأيت في المنام ما هو على هيئة أربعة حبات فاكهة قدمت لي. ثلاثة منها كانت فاكهة المانجو ولكن الأخرى كانت حبة كبيرةً خضراء ملونة و لم تكن تشبه فواكه هذا العالم. إنه الولد المبارك
    لأن معنى الفواكه في المنام هو الأولاد. و قد أعطيت البشارة بهذه الزوجة التقية و معها أربعة حبات فواكه أعطيت لي في الحلم. وحيث أن إحدى الحبات هذه كانت
    مختلفة فإن المعنى يكون واضحاً. والآن و حيث أن أعدائي و الذين هم مصابون بالعمي يعارضون ذلك قائلين: "لماذا لم يولد هذا الولد في هذا الوقت ؟" و في رأيي و قبل ولادة هذا الولد يبدو أنه من الضروري أن هذا الزواج الثالث يجب أن
    يتم. لأنه في هذا الزواج الثالث هناك إشارات إلى أولاد سوف يولدون. ولربما أن وقت هذا الزواج الثالث سيكون قريباً. ودعنا نرى أين يريد الله لهذا الشيء ان يقع. إن الوحي المتكرر الذي تلقيته بخصوص هذا الشأن و كذلك إرادة الله يبدو أنها متحققةٌ لا محالة)).
    إن ما كتبه إليكم هذا العبد المتواضع وبكل مودة أنه أراد أن يخبركم عن بعض الأسرار في إلهاماته. لأنه و كما هي عادة هذا المتواضع أنه و لكي يزيد من قوة و إيمان أصحابه فإنه يخبرهم عن بعض الأشياء الغيبية والخافية عليهم. وإن الحالة الحقيقة لهذا العبد المتواضع و منذ تلقيه الإشارات الإلهية
    عن خبر زواجه الثالث أنه قد أصابه قلق شديد ولكنه لا يستطيع أن يمتنع عن إرادة الله.... وفي البداية حاولت جاهداً أن أتخلص من هذا الأمر الإلهي. ولكن الوحي المتكرر و الإلهامات المستمرة تثبت لي أن هذا هو قدر محتوم )).
    إن عم محمدي بيجوم والذي يعتبرني كاذباً و ماكراً في ادعاءاتي قد طلب مني إشارة سماوية .لذلك فقد قمت بالكثير من الصلوات من اجله. وها قد استجيبت تلك الصلوات الآن. فقد هيأ الله هذا الأمر لي إلى درجة أن والد هذه الفتاة جاء يتوسل إلي في مهمة ضرورية. والتفاصيل هذه كالتالي
    : إن احدى أخوات أحمد بيك كانت متزوجة من احد أبناء عمي ويدعى غلام حسين. و غلام حسين هذا كان قد اختفى قبل خمسة وعشرين عاماً مضت ولا توجد عنه أية أخبار. كما أن ملكية حقوق أراضي غلام حسين هي من حقي .وهي مسجلة عند الحكومة باسم أخت أحمد بيك
    والتي هي زوجة غلام حسين. وفي الوقت الحاضر فإن هذا الرجل وبموافقة أخته يريد الحصول على تلك الأرض والتي تقدر قيمتها بأربعة ألاف إلى خمسة ألاف روبية. و التي قام بتحويلها إلى ابنه أحمد بيك كمنحة. ومن هنا فإن هذه المنحة قد
    كتبت من قبل أخته. وحيث أن هذا العمل بدون موافقتي سيصبح باطلاً ولاغياً فإن هذا الرجل جاء إلينا بتذلل كبير حتى نقوم بتوقيع تلك الورقة. وحيث كنت على وشك توقيع هذه الورقة فقد فكرت بأن أقوم بالاستخارة للحصول على الموافقة من الله على
    هذا العمل. وهكذا وبعد العديد من الطلبات من هذا الرجل قمت بالاستخارة. ولقد كانت هذه الاستخارة نقطة تحول لإظهار الوقت الملائم لتلك الآية السماوية. والتي أظهرها الله بهذا السلوك)).
    ((إن الله القدير العليم طلب مني أن أسعى لطلب يد الإبنة الكبرى لهذا الرجل المدعو أحمد بيك. وأنه علي أن أخبره بأن السلوك الحسن والكياسة والفطنة التي أظهرها له تعتمد على الآتي:
    - إن زواجها مني سيكون مصدر بركة وعلامة رحمة بالنسبة لوالدها.
    - وإن الأب سيحصل على نصيبه من هذه البركات و الرحمات والتي تم تدوينها في النشرة المؤرخة في العشرين من فبراير عام 1886.


    - ولكن إذا لم أتمكن من الزواج بها فإن الفتاة ستواجه نهايةً مأساوية. أما الشخص الأخر الذي سيتزوج بها فسوف يموت في غضون عامين ونصف من تاريخ الخطوبة. و أيضاً سيموت والد الفتاة في غضون ثلاث سنوات. وإن أهل بيتها
    سيبتلون بالخلافات والفقر والتشتت خلال تلك الفترة. وإن الفتاة ستواجه العديد من الأحداث الغير سارة و المأساوية )).
    (( ومن خلال النبوءة فإن الله المجيد أوحى إلى هذا العبد المتواضع بأنه أمر محتوم أن الإبنة الكبرى لميرزا أحمد بيك - ابن ميرزا قامان بيك هشيار بوري - سوف تتزوج مني. وأن هؤلاء الناس سوف يلجؤون إلى إظهار عداوة كبيرة و سوف
    يضعون العقبات في طريق ذلك. ولكن في النهاية وتأكيداً وأكيداً فإن ذلك الزواج سوف يتم. إن الله المجيد سوف يحضرها لي بكل السبل المتاحة سواء أكانت عذراء أو أرملة. وأنه سوف يزيل جميع العقبات أمامي . وبناءاً على الحاجة فإنه سوف يحقق هذه المهمة. و لا أحد سيتمكن من منع ذلك )).
    إن السبب الذي يطرحه ميرزا غلام لهذا الزواج الإلهي هو كالتالي: (( إن هؤلاء الناس يعتبرونني كاذباً وماكراً في ادعاءاتي من تلقي الوحي. واستخدموا جميع أنواع المعارضة ضد الإسلام والقرآن الكريم (ميرزا و تفسيرات ميرزا) وطلبوا مني
    إشارة أو آية سماوية. ولأجل هذا قمت بأداء العديد من الصلوات في العديد من المناسبات من أجلهم. وقد قبلت هذه الصلوات لتظهر لي العلامة التي أوجدها الله. و قد منحني الله الفرصة لدرجة أن والد الفتاة جاء إليَ من أجل مهمة ضرورية
    يجب أن يكون واضحاً للناس بأنه لا يوجد معيار ومحك لاختبار الحقيقة أو الأكاذيب من نبوءتنا هذه))
    إن النبوءات التي قدمت أمام خصومي بهدف إثبات بعض الادعاءات تشتمل على نوع خاص من النور والهداية. حيث أن الأشخاص الموحى إليهم - حين يضعون جل اهتمامهم وتركيزهم نحو الله - ينجحون في الحصول على فكرة واضحةٍ عن تلك المعاني وتلك الطبيعة
    ((كنت وبصورة دائمة أتدبر من أجل البحث عن توضيحٍ وتفصيل لهذه النبوءة. و قد أصبح جلياً لي أن الله قد منحني الإبنة الكبرى للمدعو أحمد بيك وأنها حتماً ستتزوج
    هذا العبد المتواضع بعد أن يتم إزالة جميع العقبات. وأن هذا الحدث سيجعل الناس غير المتدينين يتحولون لكي يصبحوا مسلمين كما سيؤدي إلى هداية البعيدين عن الهداية)).
    : ((عليك أن تنتظر (تحقيق) هذه النبوءة المذكورة في الإعلان بتاريخ العاشر من يوليو عام 1888 ومعه يوجد هذا الوحي الملحق: يسألونك أحق هو. قل إي و ربي إنه لحق. ولن تستطيعون منعه من
    الوقوع. زوجناكها نحن بأنفسنا ولا يستطيع أحد أن يبدل كلماتي. وحين يرون الآية فسوف يعرضون بوجوههم ويقولون: إن هذا إلا محض خداع ومحض سحرٍ))
    ((بمجرد أن أوحي إلي بهذه النبوءة - و التي كانت على وشك أن تتحقق حيث أنها لم تتحقق بعد حتى تاريخ 16 أبريل لعام 1891- فإن هذا العبد المتواضع قد واجهه مرض حاد قربني قريباً من الموت لدرجة أن معنوياتي قد انهارت. وفي هذه اللحظة
    الحساسمة مرت هذه النبوءة أمام عيني حينما بدا أن اللحظة الأخيرة قد دنت وربما يكون اليوم التالي هو يوم نعشي. في ذلك الوقت فكرت في هذه النبوءة و بأنه قد يكون لها بعض المعاني والتفسيرات الأخرى التي لم أستوعبها. لكن وفي تلك
    اللحظات الحرجة تلقيت الوحي التالي: "إن هذا لهو الحق من ربك فلا تكونن من الممترين")).
    لو أن الوحي الإلهي أخبر بشيء ما كنبوءة فإنه لو كان بالإمكان لرجلٍ تحقيق هذه النبوءة بدون أن يسبب فتنةً وبدون اللجوء إلى الطرق الغير شرعية فإن بذل تلك الجهود من أجل تحقيق تلك النبوءة ليس جائزاً فقط ومباحاً بل هو أمر مسنون
    إذا لم تتوقفوا عن نيتكم ولم تمنعوا أخاكم من إتمام هذا الزواج فإن ابني فضل احمد لن يكون بالنتيجة قادراً على الاحتفاظ بابنتكم على ذمته. ففي حال زواج محمدي من شخص آخر فإن فضل احمد سيطلق ابنتكميجب أن تعلم والدة عزت بيبي أنني قد تلقيت الأخبارالتي مفادها أن محمدي بيجوم سوف تتزوج في غضون أيام قليلة. وأنني أقسمت بالله أنني سأقوم بقطع جميع العلاقات إذا حدث أن وقع هذا الزواج. لن تبقى هناك أية علاقات
    ففي حال زواج محمدي من شخص آخر ستكون (عزت بيبي) مطلقة من فضل احمد. و هذا يعتبر طلاقاً مشروطاً. وأنا أقسم بالله بأنه لا يوجد حل آخر سوى الموافقة على هذا الموضوع
    كما أكدت عزت بيبي في رسالتها بأنه في حال عدم توقف هذا الزواج فانه عليك وبدون أي إبطاء أن ترسلي شخصا من قاديان لكي يأخذها من هنا
    أقسم بالله العظيم المجيد أنني قد تلقيت وحياً بأن ابنتك سوف تتزوج بي و أنه لو حصل زواجها من شخص غيري فإن أشياء غير سارة ستنزل من السماء. وفي النهاية فإن ذلك الزواج سيكون لي أنا. وحيث أنك عزيزٌ علي وقريبٌ لي فإنني أؤكد لك وبنية سليمة أن تزويجها من شخص آخر لن يكون عملاً مباركاً
    وإذا انقضت مدة هذا الوحي و لم تظهر الحقيقة فعليك أن تضع حبلاً في رقبتي وسلسلةً في قدمي. وقدمني إلى مثل هذه العقوبة التي لم يذقها أحد في هذا العالم)).
    ولن تستطيعون منعه من الوقوع. نحن أنفسنا زوجناكها. لا تبديل لكلمات الله. وحين يرون الآية فسوف يعرضون بوجوههم ويقولون: إن هذا إلا محض خداع ومحض سحرٍ
    كنت قد اعلنت عنهما في الإعلان المؤرخ بتاريخ 10 يوليو عام 1888 والذي كان محور موضوعه كالتالي: أن إلهي سيعيد إلي هذه السيدة بعد أن تصبح أرملة. والآن عليك أن تنظر إلى هذا الموضوع بعين العدل لأنه لا يستطيع أحد أن يحدد عمره بنفسه
    إنا مهلكوا بعلها كما أهلكنا أباها و رادوها إليك
    أنا تضرعت أمام الله وابتهلت، فألهمت، سوف أريهم آياتي بأن هذه المرأة تثبت ويموت زوجها وأبوها خلال ثلاث سنوات، ثم ترجع هذه المرأة إليّ ولا يكون أحد يستطيع المنع
    إن الإبنة الكبرى لأحمد بيك سوف تتزوج في مكان آخر . وإن الله سيعيدها إليك بعد ذلك . وإنها أخيراً ستدخل معك في عقد الزوجية وإن الله سيزيل جميع العقبات التي تعترض طريق هذا الزواج. لا تبديل لكلمات الله
    وأن هذه الوعود اللا متغيرة من الله سوف تتحقق. هل يوجد على الأرض أي شخص يستطيع أن يوقف هذا؟ إن الإنسان سيء الحظ هو الذي يسارع بالشك والريبة.....
    يا إلهي القدير العليم .. إذا كانت النبوءات بالعقاب الشديد للمدعو أثام و بزواج هذا العبد الحقير من ابنة أحمد بيك هي نبوءات منك فأظهرها بطريقة تصبح فيها علامةً لمخلوقاتك لكي تسد بها أفواه أناس طماعين ذوي أرواح مظلمة.
    إن الملائكة يشابهون بصفاتهم صفات الله تعالى كما قال عزّ وجل "و جاء ربك و الملك صفاً صفاً". فانظر رزقك الله دقائق المعرفة أنه تعالى كيف أشار في هذه الآية إلى أن مجيئه و مجيء الملائكة و نزوله و نزول الملائكة متحد في الحقيقة و الكيفية)) - كتاب حمامة البشرى ص272. فاعلم أن نزول الملائكة كمثل نزول الله)) - كتاب حمامة البشرى ص272.
    يخلق لهم الله في الأرض أجساداً جديدة غير أجسادهم الأصلية بقدرته اللطيفة المحيطة، و مع ذلك تكون لهم أجساد في السماء و هم لا يفارقون أجسادهم السماوية)) - كتاب حمامة البشرى ص273.
    (إن وجود الملائكة من الإيمانيات فنزولهم يشابه نزول الله في جميع الصفات)) - كتاب سرّ الخلافة ص428.
    كان له شكل البشر لكنه كان يبدو كإنسان خارق. لقد قام بملء كفيه بالمال و نثره في حجري، و كان المال كثيراً جداً. سألته عن اسمه فأجاب:"و ماذا تفعل بالإسم، أنا ليس لي اسم
    لكنني طلبت منه أن يخبرني باسمه فأجاب " إسمي هو تيتشي". و عندما قال ذلك ذهب بالي إلى بعض الناس حولنا ممن يتبرع بسخاء و لا يخبرون بأسمائهم. لكنني تنبهت بعد ذلك إلى أن ذاك لم يكن رجلاً بل كان ملاكاً)) - كتاب الوحي القادياني تذكرة بالترجمة الإنجليزية ص642.
    [SIZE=2][COLOR=Red]وَأَزْوَاجُهُ أُمَّهَاتُهُمْ*****[/COLOR][/SIZE][SIZE=2][COLOR=Red] رضي[COLOR=DarkGreen] الله [/COLOR]عنك أماه [COLOR=Green]عائشة[/COLOR] نفذيك بأروحنا وأهلينا[/COLOR][/SIZE]
    [SIZE=4][COLOR=Red]
    [/COLOR] [/SIZE]

  2. #2
    عضو نشيط
    تاريخ التسجيل
    18-08-2010
    المشاركات
    113

    افتراضي رد: رسالة إلى أفلاطون

    ياأخي أفلاطون إن موضوع الكتابة مضيعة للوقت
    فنحن نريد أن نستفيذ منك والله لو أقنعتنا لإتبعنا نهجك والله على مانقول شهيد
    ونرجوا الله أن يكون قولك بالمثل
    ونرد على بعضنا صوتا في الحين أما قولك عن أن الصوت سيذهب أدراج الريح
    لا أبدا نحن نسجل ويمكننا ان نمدك بتسجيل للمناظرة وبهذا لا شيئ يضيع بل يحفظ أكثر وأنت ترى كيف حفظت ألالاف دروس المشايخ والعلماء بالتسجيل

    كما أن الإسماع أسهل في المراجعة من القراءة وأن الكتابة مضيعة للوقت ومازاد الطين بلة أننا لا يمكننا الرد على بعضنا في نفس الموضوع و حتى لو ثم هذا فهو أيضا مضيعة للوقت فما يمكن
    كتابته في 10 دقائق يمكن قوله في دقيقة
    وبهذا يتبين أن ماطرحته من ضياع للكلام قد جانبت الصواب
    لذى نجدد الترحيب بك في الغرفة
    [SIZE=2][COLOR=Red]وَأَزْوَاجُهُ أُمَّهَاتُهُمْ*****[/COLOR][/SIZE][SIZE=2][COLOR=Red] رضي[COLOR=DarkGreen] الله [/COLOR]عنك أماه [COLOR=Green]عائشة[/COLOR] نفذيك بأروحنا وأهلينا[/COLOR][/SIZE]
    [SIZE=4][COLOR=Red]
    [/COLOR] [/SIZE]

المواضيع المتشابهه

  1. كتاب جمهورية أفلاطون - المدينة الفاضلة
    بواسطة نجمة الجدي في المنتدى المكتبة الأدبية
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 18-05-2018, 14:21
  2. مفهوم الدولة العادلة عند أفلاطون
    بواسطة نجمة الجدي في المنتدى المال والإقتصاد
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 23-05-2017, 12:10
  3. كتاب جمهورية أفلاطون - المدينة الفاضلة
    بواسطة نجمة الجدي في المنتدى التاريخ
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 26-01-2016, 14:23
  4. أفلاطون
    بواسطة لبيك_أحمد في المنتدى الاسئلة العقائدية
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 10-10-2014, 15:11
  5. مهم جدا للأخ أفلاطون
    بواسطة الموحد في المنتدى عقائد دينية أخرى
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 03-10-2010, 16:49

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
من نحن
أنت في منتديات أنصار الإمام المهدي (ع) أتباع الإمام أحمد الحسن اليماني (ع) المهدي الأول واليماني الموعود وصي ورسول الامام المهدي محمد ابن الحسن (ع) ورسول من عيسى (ع) للمسيحيين ورسول من إيليا (ع) لليهود.

لمحاورتنا كتابيا يمكنك التسجيل والكتابة عبر الرابط.
ويمكنك الدخول للموقع الرسمي لتجد أدلة الإمام احمد الحسن (ع) وسيرته وعلمه وكل ما يتعلق بدعوته للبيعة لله.


حاورنا صوتيا  أو كتابيا  مباشرة على مدار الساعة في :
 
عناوين وهواتف : بالعراق اضغط هنا.
روابط مهمة

الموقع الرسمي لأنصار الإمام المهدي (ع)

.....................

وصية رسول الله محمد (ص) العاصمة من الضلال

.....................

كتب الامام احمد الحسن اليماني (ع)

خطابات الامام احمد الحسن (ع)

سيرة الامام احمد الحسن اليماني (ع)

.....................

إميلات

مكتب السيد احمد الحسن ع في النجف الاشرف najafoffice24@almahdyoon.org

اللجنة العلمية allajna.alalmea@almahdyoon.org

اللجنة الاجتماعية allajna.ejtima3ea@almahdyoon.org

المحكمة الشرعية mahkama@almahdyoon.org

الحوزة المهدوية / مدرسة انصار الامام المهدي عليه السلام في النجف الأشرف najafschool@almahdyoon.org

معهد الدراسات العليا الدينية واللغوية ihsn@almahdyoon.org

تابعنا
تذكر...

"أيها الناس لا يخدعكم فقهاء الضلال وأعوانهم إقرؤوا إبحثوا دققوا تعلموا واعرفوا الحقيقة بأنفسكم لا تتكلوا على احد ليقرر لكم آخرتكم فتندموا غدا حيث لا ينفعكم الندم (وَقَالُوا رَبَّنَا إِنَّا أَطَعْنَا سَادَتَنَا وَكُبَرَاءنَا فَأَضَلُّونَا السَّبِيلَا). هذه نصيحتي لكم ووالله إنها نصيحة مشفق عليكم رحيم بكم فتدبروها وتبينوا الراعي من الذئاب".

خطاب محرم الحرام ـ الإمام أحمد الحسن اليماني (ع).