ماذا أستهدفت ثورة ألحسيـــن (ع) ، وهل كانت مجرد نهضة عسكرية ؟؟!


ولا يشك مسلم أنّ ثورة الحسين (ع) هي استمرار لثورة الرسول حيث قال في الحديث المشهور: (حسين مني) مسند أحمد: ج4 ص172، سنن ابن ماجة: ج1 ص51.


فثورة الحسـين (ع) هي ثورة حزب الله وجنوده على الطاغوت وحزبه، وخروج الحسـين (ع) هو خروج الرسول في شخص ولده الحسين (ع) سيد شباب أهل الجنة.


لم يكن خروج الحسين (ع) ليحقق نصراً عسكرياً في ساحة المعركة وهو يعلم أنّ معه سبعين رجلاً أو يزيدون قليلاً، بل إنّ الحسين (ع) خرج بعهد من جده رسول الله وكان يعلم أنّه سيقتل ويقتل أصحابه وولده حتى الرضيع، وتسبى النساء وفيهن زينب بنت فاطمة بنت رسول الله .


إنّ ثورة الحسين (ع) استهدفت إحياء الثورة الإسلامية المحمدية وحقيقتها الإصلاحية التي كان الأمويون يريدون تحويلها إلى مجرّد نهضة عسكرية لإقامة إمبراطورية عربية باسم الإسلام، فجاءت نهضة الحسين (ع) لتقول للناس جميعاً في كل مكان وزمان إنّ الإسلام لا يستهدف إقامة إمبراطورية عربية أو إسلامية.


إنّ هدف الإسلام هو أن يقول كل من على الأرض: ( لا إله إلاّ الله ).


إنّ هدف الإسلام هو إقامة العدل الإلهي على الأرض.


ــــــــــــــــــــــــــــــــ
Ahmed Alhasan احمد الحسن (ع)
ألمصدر: كتاب التيـه أو الطريق إلى الله