تحدث الامين العام للاتحاد الإسلامي العالمي ورئيس الرابطة الاسلامية الكوردية علي قره داغي، الخميس، عن ان الدول الاوربية استقبلت نسبة كبيرة من اللاجئين، متسائلا عن سبب عدم استقبال 57 دولة إسلامية لهؤلاء اللاجئين.
وكتب قره داغي على صفحته في موقع التواصل الاجتماعي (فيس بوك) وتابعته شفق نيوز، ان المانيا استقبلت لحد الان 100الف لاجئ، فيما استقبلت دولة اخرى نحو 10 الاف لاجئ آخر، متسائلا لماذا لا تستقبل 22 دولة عربية و57 دولة اسلامية هؤلاء اللاجئين ويوزعونهم على بلدانهم؟
واكد قره داغي ان هذا الموقف يأتي في وقت يعد فيه استقبالهم كرما إنسانيا وإسلاميا كبيرا.
وانزل قره داغي عدد من التعليقات عن أوضاع اللاجئين في العالم وغرق الطفل وعده نقطة عار في جبين الانسانية.
ياتي هذا في وقت يواجه فية العالم اكبر موجة من مناطق الصراع في الشرق الاوسط وخصوصا من سوريا والعراق باتجاه الدول الاوربية.
شفق