بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وال محمد الائمة والمهديين وسلم تسليما
فهل يتحقق الفرج في شهر الحج ؟
عاد الحلم حلما وعاد الامل املا مرة اخرى كان المعلوم ان الفرج يتحقق عند سقوط فرعون البعث والههم فانصرف انظار المظلموين وتهلل وجوههم مستبشرة انه حان زمن ما كان ياملون ولكن لم يكن يتوقع او يخطر على بالهم انهم سيكونون اسوء حالا حيث جردوا حتى مما كانوا يتاسون به في ضيقهم هي ان يعيشوا على ذكرى ال البيت ع وتضحيتهم حتى هذه سرقت منهم اذا كان صدام لعنه الله لم يستطع ان يمحوا هذه الذكرى من انفس المظلومين حتى وان اعدم حياتهم ولكن هؤلاء حتى هذه الذكرى سرقوها والان الناس تضع الدين موضع الاتهام وشعارهم (باسم الدين سرقونا الحرامية ) انا لا اريد ان اضع كل اللوم على هؤلاء الطغات فيتحمل جزء من ذلك هؤلاء الذين اوصلوا مثل هذه النماذج لكي يكونوا مثلهم في ادارة الحكم على المنهاج الذي ياملونعن أبي عبدالله عليه السلام أنه قال : بينا الناس وقوفا بعرفات إذ أتاهم راكب على ناقة ذعلبة يخبرهم بموت خليفة ، عند موته فرج آل محمد عليهم السلام ، وفرج الناس جميعا (بحار الأنوار 52/240)
فننتظر ان شاء الله الى تلك الايام
الان الامة منقسمة هناك دعوى للال محمد صلوات الله عليهم متمثلة بالسيد احمد الحسن عليه السلام رسولا من الامام المهدي عليه السلام وهناك دعوى للناس المتمثلة بمن خرج الان ضد مفاسد الحكومة وظلمها والرواية تقول بفرج ال محمد وفرج الناس جميعا
وسال الله ان يحقق ذلك برحمته انه ارحم الراحمين
صادق المحمدي