من هو الدجال الاكبر الذي تحدث عنه آل محمد ع ؟؟؟؟؟؟

<فهل يخفى على المؤمنين أن أمريكا هي المصداق الأعظم للدجال لقد قال رسول الله محمد (ص) و أهل بيته (ع) ما معناه (( يأتي الدجال جبل سنام فيسحر الناس ، معه جبل من نار وجبل من طعام )) و ورد عنهم (ع) ما معناه (( يأتي و ينادي ألي أوليائي … أنا ربكم الأعلى )) ولا يخفى على أحد ان أمريكا دخلت إلى العراق من الكويت من جهة جبل سنام الموجود في سفوان و لا يخفى ان جبل النار هو آلة الحرب الأمريكية الضخمة ولا يخفى ان جبل الطعام هو الاقتصاد الأمريكي العملاق والدولار الأمريكي و لا يخفى ان أمريكا تنادي اليوم ألي أوليائي وتعارض حكم الله سبحانه وتعالى وتشرع وتسن القانون وتريد فرضه على أهل الأرض فهي تدعي أنها ربكم الأعلى وهي لا ترى إلا بعين واحدة عين المصلحة الشيطانية الأمريكية ويدّعون هؤلاء الدجالون أنهم يمثلون عيسى المسيح (ع) مع كل ما هم فيه من فساد و إفساد فأمريكا هي المسيح الدجال فقد ساحت في الأرض لتملأها بالفساد وأمريكا هي الأعور الدجال (( ظَهَرَ الْفَسَادُ فِي الْبَرِّ وَالْبَحْرِ بِمَا كَسَبَتْ أَيْدِي النَّاسِ) (الروم: من الآية 41) فهل بقي عذر لمن يمالئ ويداهن أمريكا وهل بقي عذر لمن لا يعارض ولا يحارب أمريكا .ولن يكن أي إنسان ولياً للإمام المهدي (ع) وداخلاً في ولاية الله سبحانه وتعالى مالم يكفر بالطاغوت و هو اليوم الدجال الأكبر والشيطان الأكبر أمريكا (( قَدْ تَبَيَّنَ الرُّشْدُ مِنَ الْغَيِّ فَمَنْ يَكْفُرْ بِالطَّاغُوتِ وَيُؤْمِنْ بِاللَّهِ فَقَدِ اسْتَمْسَكَ بِالْعُرْوَةِ الْوُثْقَى لا انْفِصَامَ لَهَا وَاللَّهُ سَمِيعٌ عَلِيمٌ) (البقرة: 256).>
من كلام اليماني الموعود احمد الحسن ع